المهندس يحتفل مع الجمهور حتى ساعات الصباح الأولى في دبي

الأربعاء, آب (اغسطس) 14, 2013

شهد الحفل الثاني للفنان ماجد المهندس "برنس الغناء العربي" خلال إحتفالاته بعد الفطر المبارك في دبي بقاعة الأندلس بفندق الحبتور جراند، حماساً جماهيراً كبيراً، بدأ واشتعل مع أنغام أغنية "الميجانا" التي إفتتح بها السهرة الغنائية الناجحة، مستمراً حتى ساعات الصباح الأولى متنقلاً بين المواويل والأغنيات التي قدمها من ضمن الجدول الغنائي المعد مع فرقته الموسيقية بقيادة المايسترو مدحت خميس، ومن بين إختيار وطلبات الجمهور الحاضر المستمر.

وتنقل "اللورد" بعد ذلك الى أغنية "كيف تحس"، قبل أن يقدم موال بناء على طلب الجمهور ويتبعه بأغنية "قوة قوة" ثم "أحبك موت" ومجموعة أخرى من الأغاني الى أن وصل الى أغنية "سحرني حلاها" التي لا تزال تحتل الصفوف الأولى في القوائم الغنائية الاذاعية كأكثر الأغاني طلباً، رغم مرور ما يقارب السنة على إصدارها الأولى.

وقدم المهندس خلال السهرة موال "أنا احبك" وهو موال جديد قام باطلاقه في خلال مشاركته في برنامج "عرب ايدول 2013" ولاقى انتشار كبير ثم أغنية "ناديت" وغيرها من الأغنياته التي تضمنتها ألبوماته الغنائية والاصدارات المنفردة.

هذا ويغادر المهندس الى لنـدن، ليحيي حفله الثالث ضمن جولته الغنائية بشهر أغسطس 2013، التي تنضمها شركة روتانا ليلاقي الجمهور العربي في عاصمة الضباب بفندق "الجرفنر هاوس" غريت رووم – بارك لين، ليتبعها بعد ذلك بحفلات أخرى بين فرنسا والمغرب.